نقص فيتامين د

ما هو نقص فيتامين د؟

نقص فيتامين د يعني أن جسمك لا يحصل على ما يكفي من فيتامين د للبقاء على صحة جيدة.

.لماذا أحتاج إلى فيتامين د وكيف يمكنني الحصول عليه؟

يساعد فيتامين د في امتصاص الكالسيوم في جسمك، حيث يعتبر الكالسيوم أحد أبرز مكونات العظم. ويلعب فيتامين د أيضًا دورًا في نظامك العصبي والعضلي والمناعي.

يمكنك الحصول على فيتامين د بثلاث طرق: عبر الجلد، من خلال النظام الغذائي، ومن خلال المكملات. يتكون فيتامين د طبيعيًا في جسمك بعد التعرض لأشعة الشمس. ولكن التعرض المفرط لأشعة الشمس يمكن أن يؤدي إلى شيخوخة الجلد وسرطان الجلد، لذا يحاول العديد من الأشخاص الحصول على فيتامين د من مصادر أخرى.

نقص فيتامين د و هشاشة العظام

.كم فيتامين د أحتاج إليه؟

تعتمد كمية فيتامين د التي تحتاجها يوميًا على عمرك. والكميات الموصى بها، بوحدات دولية (IU)، هي:

– من الولادة إلى 12 شهرًا: 400 وحدة دولية

– الأطفال من 1 إلى 13 عامًا: 600 وحدة دولية

– المراهقون من 14 إلى 18 عامًا: 600 وحدة دولية

– البالغون من 19 إلى 70 عامًا: 600 وحدة دولية

– كبار السن 71 عامًا فما فوق: 800 وحدة دولية

– النساء الحوامل والمرضعات: 600 وحدة دولية

قد يحتاج بعض الأشخاص الذين يعانون من مخاطر نقص فيتامين د إلى كميات أكثر. تحقق مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك بشأن الكمية التي تحتاجها.

.ما هي أسباب نقص فيتامين د؟

يمكن أن يكون لديك نقص فيتامين د لأسباب مختلفة:

– لا تحصل على ما يكفي من فيتامين د في نظامك الغذائي

– لا تمتص ما يكفي من فيتامين د من الطعام (مشكلة الامتصاص)

– لا تحصل على ما يكفي من التعرض لأشعة الشمس

– لا يستطيع كبدك أو كليتك تحويل فيتامين د إلى شكله الفعّال في الجسم

– تتناول أدوية تعيق قدرة جسمك على تحويل أو امتصاص فيتامين د

.من هم في خطر نقص فيتامين د؟

بعض الأشخاص في خطر أكبر لنقص فيتامين د:

– الرضّع الذين يُرضعون، لأن حليب الإنسان يعتبر مصدرًا ضعيفًا لفيتامين د. إذا كنت ترضع طفلك، قدم له مكمل فيتامين د بمقدار 400 وحدة دولية يوميًا.

– كبار السن، لأن جلدك لا ينتج فيتامين د بفاعلية عند التعرض لأشعة الشمس كما كان عندما كنت صغيرًا، وكليتك أقل قدرة على تحويل فيتامين د إلى شكله الفعّال.

– الأشخاص ذوي البشرة الداكنة، حيث يكون لديهم قدرة أقل على إنتاج فيتامين د من الشمس.

– الأشخاص الذين يعانون من حالات تجعل من الصعب امتصاص المواد الغذائية من الطعام، مثل مرض كرون، التهاب القولون التقرحي، وداء السيلياك.

– الأشخاص الذين يعانون من البدانة، لأن دهون الجسم ترتبط ببعض فيتامين د وتمنعه من دخول الدم.

– الأشخاص الذين أجروا جراحة تمرير معدة، وهي نوع من جراحة

هل عملية التكميم تسبب نقص فيتامين د ؟

نعم ، عملية التكميم تسبب نقص فيتامين د لان فقدان جزء من المعدة تخلق ممرًا لتفادي جزء من الأمعاء الدقيقة. نظرًا لأن فيتامين د يمتص هناك، يجعل تفادي جزء منه أمرًا أصعب في امتصاص ما يكفي من فيتامين د.

– الأشخاص الذين يعانون من أمراض الكلى أو الكبد المزمنة، والتي يمكن أن تؤثر على قدرتك على تحويل فيتامين د إلى شكل يمكن استخدامه في جسمك.

– الأشخاص الذين يتناولون أدوية تؤثر على مستويات فيتامين د، بما في ذلك بعض أدوية الكوليسترول ومضادات الاختلاج والستيرويدات وأدوية فقدان الوزن.

تحدث مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك إذا كنت في خطر لنقص فيتامين د. هناك اختبار دم يمكن قياس كمية فيتامين د في جسمك.

.ما هي المشاكل التي يسببها نقص فيتامين د؟

يمكن أن يؤدي نقص فيتامين د إلى فقدان كثافة العظم، مما قد يسهم في الإصابة بمرض هشاشة العظام والكسور.

يمكن أيضًا أن يؤدي نقص فيتامين د الحاد إلى أمراض أخرى:

– في الأطفال، يمكن أن يسبب مرض الكساح . مرض الكساح هو مرض نادر يجعل العظام تصبح طرية وتنحني. الرضّع والأطفال من أصل أفريقي يكونون في خطر أكبر للإصابة بمرض الكساح.

– في البالغين، يؤدي نقص فيتامين د الحاد إلى هشاشة العظام. هشاشة العظام تسبب في ضعف العظام وألم العظام وضعف العضلات.و يؤدي ايضا الي الم في المفاصل و خاصة الركبة و العمود الفقري.

.كيف يمكنني الحصول على المزيد من فيتامين د؟

هناك بعض الأطعمة التي تحتوي بشكل طبيعي على بعض فيتامين د:مصادر فيتامين د

– الأسماك الدهنية مثل السلمون والتونة والماكريل

– الكبدة

– الجبن

– الفطر

– صفار البيض

يمكنك أيضًا الحصول على فيتامين د من الأطعمة المعقمة. يمكنك التحقق من تسميات الأطعمة لمعرفة ما إذا كانت تحتوي على فيتامين د. الأطعمة التي يتم إضافة فيتامين د إليها غالبًا تشمل:

– الحليب

– حبوب الإفطار

– عصير البرتقال

– منتجات الألبان الأخرى، مثل اللبن

– مشروبات الصويا

يوجد فيتامين د في العديد من الفيتامينات متعددة الفيتامينات. هناك أيضًا مكملات فيتامين د، سواء في شكل أقراص أو في سائل للرضع.

إذا كان لديك نقص فيتامين د، يكون العلاج عبر تناول المكملات. تحقق مع مقدم الرعاية الخاص بك حول الكمية التي تحتاج إلى تناولها، وكم مرة يوميًا، ومدى الفترة التي يجب عليك فيها تناولها.

.هل يمكن أن يكون تناول كمية كبيرة من فيتامين د ضارًا؟

تناول كمية زائدة من فيتامين د (المعروفة بسمية فيتامين د) يمكن أن يكون ضارًا. علامات السمية تشمل الغثيان والقيء وفقدان الشهية والإمساك والضعف وفقدان الوزن.

يمكن أن تضر مستويات عالية جدًا من فيتامين د الكلى. كما ترفع مستويات الكالسيوم في الدم. يمكن أن تسبب مستويات عالية من الكالسيوم في الدم (الفائض) الارتباك وفشل الكلى واضطراب ضربات القلب (الرجفان).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *